تسجيل صوتي جديد يقال أنه منسوب للبغدادي، وهذه تفاصيله
 

أصدر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) تسجيلاً صوتياً، يقول فيه نقلاً عن صحيفة "الجمهورية"، أن "التسجيل يعود لزعيمه أبو بكر البغدادي".

وفي تفاصيل التسجيل الصوتي، حث "البغدادي اتباعه على المثابرة والاستمرار في محاربة أعداء التنظيم في كل مكان".

مشيراً إلى "الأحداث الجارية، بما في ذلك خلاف تركيا مع الولايات المتحدة بشأن احتجازها للقس أندرو برونسون، في خطوة يبدو فيها التنظيم وكأنه يسعى لإثبات حداثة التسجيل".

وذكر البغدادي أن "الولايات المتحدة تمر بأسوأ مراحلها"، مضيفاً أن "روسيا تتنافس مع الولايات المتحدة على النفوذ والقوة الإقليميين".

كما وانتقد "استسلام الفصائل المسلحة في جنوبي سوريا لقوات (النظام)، ووصفهم بـ"الخونة"، وحث المقاتلين على الانضمام للتنظيم، الذي مني هو الآخر بهزائم كبيرة في المنطقة ذاتها خلال الآونة الأخيرة".

ولفتت الصحيفة إلى أنه "إذا تم التأكد من صحة التسجيل وأنه يعود للبغدادي، فإن ذلك سيدحض التقارير التي تحدثت عن وفاته".

وفي هذا الوقت، يسود الإعتقاد أن البغدادي يختبئ في مكان ما في الصحراء الممتدة بين الحدود العراقية السورية، وكانت آخر رسالة صوتية له في 28 أيلول 2017، ودعا فيها عناصر التنظيم إلى "حرق اعدائهم في كل مكان واستهداف المراكز الإعلامية للكفار".