هاشتاغ #الشويفات_أحلى_بلا_مخدرات، يتصدر موقع تويتر
 

على خلفية ضبط علبتين تحويان على كمية من أدوية مخدرة ممنوعة من الدخول إلى لبنان، عبر إحدى السيارات المشبوهة، في مدينة الشويفات، وما تشهده هذه المدينة من وجود عصابات تروّج للمخدرات منذ سنوات؛ توجّهت بلدية مدينة الشويفات إلى السلطات الرسمية المعنية بضرورة متابعة هذا الملف والتشدّد به أكثر، لحماية المدينة من هذه العصابات وتجارة المخدرات وملاحقة التجار والمروجين الموجودين داخل النطاق البلدي للمدينة.

وفي التفاصيل، إستطاعت دورية من الحرس البلدي في مدينة الشويفات من ضبط (الأدوية المخدرة  الممنوعة) بعد أن توارت السيارة المروجة لها عن الأنظار، علماً أنها كانت تدخل المدينة بين الحين والآخر لتوزيع الأدوية الممنوعة.

وفي هذا السياق، أطلق رواد موقع "تويتر" لاسيما أهالي مدينة الشويفات، هاشتاغ "#الشويفات_أحلى_بلا_مخدرات"، مطالبين بتنظيف المدينة من عصابات المخدرات وتُجارها، معتبرين أن "الشويفات أحلى بلا مخدرات"، حيث غرّد ناشط قائلاً: "#الشويفات_أحلى_بلا_مخدرات وبتحلى اكثر وقت المجرمين يدخلوا السجن"، وقال غيره، "#الشويفات_احلى_بلا_مخدرات وبلا انقسامات وبلا تشنجات لأنها مدينة الحضارة والعلم والانفتاح".

وكذلك غرّدت ناشطة قائلة: "لأنها قلعة الصمود وانتو حجر صوانها ما تخاطروا #الشويفات_أحلى_بلا_مخدرات".

كما وطالب كثيرون بضرورة نشر التوعية من مخاطر المخدرات في المدينة، حيث غرّد أحدهم قائلاً: "دور الاسرة والمدارس والجمعيات والجامعات اساسي في حماية شبابنا ونشر التوعية والعلم".

ومن ناحية أخرى، اعتبر البعض أن مدينة الشويفات تستحق الإهتمام والمتابعة من قبل الدولة، حيث غرّد أحد الناشطين "#الشويفات_أحلى_بلا_مخدرات تستحق الحياة تلك المدينة التي قدمت الشهداء على مذبح الكرامة والشرف، فكان رجالها عنوان للبطولة والتضحية".