دعت وزارة ​الخارجية الروسية​ إلى إيجاد حل عاجل لأزمة الروهينغا في منطقة ​راخين​ بغرب ​ميانمار​، بدعم أممي. وفي بيان لها، أوضحت الخارجية الروسية "ضرورة استعمال كل فرصة متاحة لتفعيل جهود الوساطة الأممية وإشراك حكومة ميانمار وممثلي كافة مكونات المجتمع هناك في معالجة هذه الأزمة المعقدة والقديمة". ودعت ​المجتمع الدولي​ إلى "المساعدة على إيجاد حل لهذه الأزمة بشكل بناء"، لافتةً الى أنها "تعتبر ​الوضع الأمني​ في المنطقة في الوقت الحالي "مستقرا" عموما".