رد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الأحد، على مطالبة نظيره الأمريكي، ركس تيلرسون، "المليشيات الإيرانية" بمغادرة العراق.

وقال ظريف في تغريدة على حسابه بـ"تويتر" إن "العراقيين الذين انبروا للدفاع عن أرضهم وديارهم أمام داعش، إلى أي بلد ينبغي أن يعودوا بالضبط؟ إن هذه السياسة الخارجية المخزية فرضتها الدولارات النفطية علي أمريكا".

وكان وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، قد دعا الأحد، "المليشيات الإيرانية" إلى مغادرة العراق مع "اقتراب حسم المعركة مع تنظيم الدولة.

وقال في مؤتمر صحفي مع نظيره السعودي، عاد الجبير، في الرياض إنه "بالطبع هناك ميليشيات إيرانية والآن بما أن المعركة ضد تنظيم الدولة شارفت على نهايتها فإن على تلك الميليشيات العودة إلى موطنها على جميع المقاتلين الأجانب العودة إلى مواطنهم".

وطالب وزير الخارجية الأمريكي أيضا الدول والشركات الأوروبية التي تقيم "علاقات تجارية مع الحرس الثوري الإيراني" بوقف هذه الأعمال" معتبرا أن هذه الدول والشركات "تواجه مخاطر كبيرة".

 

وشارك تيلرسون قبل المؤتمر الصحفي في الاجتماع الأول لمجلس التنسيق السعودي العراقي والذي جاء نتاجا لتقارب سعودي عراقي سياسي ودبلوماسي واقتصادي بدأ قبل أشهر بعد قطيعة دامت نحو 27 عاما.