قال المتحدث بإسم وزارة الدفاع الروسية أن “هستيريا الغرب بشأن مناورات “الغرب-2017″ مجرد غطاء لوصول القوات الأميركية للبلطيق”. وأوضح المتحدث أن “الفرقة المدرعة الأميركية الثانية تصل بولندا بآلياتها المدرعة”، موضحا أن “الفرقة المدرعة الأميركية الثانية وصلت مع بقاء الفرقة المدرعة الأميركية الثالثة هناك”. وأكد المتحدث أن “فرقة كاملة من القوات الأميركية نشرت عمليا عند الحدود الروسية مع البلطيق”، مشددا على أن “نشر فرقة كاملة من القوات الأمريكية عند حدودنا خرق للاتفاق الأساسي مع الناتو”.