خلافاً لما كان متوقعاً، أفيد عن عراقيل مستجدة أدت إلى حصول تأخير في تنفيذ اتفاق خروج مسلحي "سرايا اهل الشام" وعدد من النازحين السوريين من جرود عرسال إلى القلمون الشرقي والذي كان مقرراً اليوم، بسبب اصرارهم على الانتقال من جرود عرسال بسياراتهم، حيث يعمل الجانب اللبناني على تذليل العقبات، بحسب ما أفادت "الوطنية للإعلام".

من جهتها، نقلت إذاعة "صوت لبنان 100.5" عن "سرايا أهل الشام" ما يلي: "تفاجأنا قبل ساعات من محاولة نسف الإتفاق بكامل بنوده من قبل الأطراف المعنية ولن نرحل إلا باتمام الإتفاق وفق البنود الموضوعة".

بدورها، لفتت "الجديد" إلى أنّ عرقلة تنفيذ اتفاق نقل النازحين والمسلحين من "سرايا اهل الشام" يعود إلى رفض الجانب السوري انتقال النازحين بسياراتهم وطلب نقلهم بحافلات.