استنكر مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان"الاعتداءات الإسرائيلية الغاشمة على المصلين في ساحات المسجد الأقصى ومنعهم من دخول المسجد لأداء صلاة الجمعة"، محذرا من "تداعيات هذه الإجراءات المتطرفة والإرهابية التي تمارسها المجموعات الصهيونية ضد المسلمين في فلسطين". وفي بيان له انتقد دريان "صمت المجتمع الدولي تجاه ما يحصل من عدوان إرهابي على المسلمين الذين يريدون أن يؤدوا صلاتهم في المسجد الأقصى بسلام وأمان في أرضهم"، داعيا "الشعب الفلسطيني والشعوب العربية والإسلامية لنصرة المسجد الأقصى بالمزيد من الدعم للصمود والتصدي لمواجهة الإجراءات الصهيونية في منع الصلاة في المسجد الأقصى والإجراءات التعسفية بحق المصلين ومفتي القدس الشيخ محمد حسين وخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري".