أكد مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية بفيينا فلاديمير فورونكوف أن "التوتر بين قطر وبعض الدول العربية يجب ألا يؤثر بشدة على اتفاق خفض إنتاج النفط بين المنتجين" ولفت فورونكوف لوكالة "نوفوستي" الروسية الى أنه "بالنسبة لاتفاق "تقليص إنتاج النفط" فهذه الوثيقة ذات توجه اقتصادي وليس سياسيا، لذلك أنا لا أعتقد أن هذا سيؤثر بشدة على تنفيذ الاتفاق، فهذا اتفاق متعدد الجهات ولم تقطع كل البلاد علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وأعتقد أنه لا ينبغي توقع تغييرات كبيرة هنا". وحول تأثير الوضع على أسعار النفط، اعتبر فورونكوف أنه سيؤدي إلى "ارتفاع أسعار النفط، والتي بالفعل بدأت بالصعود فور إعلان القرار، وهذا يعني أن شكلا من أشكال عدم الاستقرار السياسي سيحدث في المنطقة، وقد يؤدي إلى زعزعة الأوضاع". وقطعت كل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين، واليمن وليبيا العلاقات الدبلوماسية مع قطر متهمة إياها بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار الداخلي لهذه الدول. وتعتبر السعودية وليبيا والإمارات وقطر جزءا من اتفاق فيينا الذي مددته الدول الأعضاء في منظمة "أوبك" يوم 25 أيار الماضي لمدة 9 أشهر أخرى.