مديرية المخابرات تُنقذ رأس بعلبك من مخطط إرهابي، ولبناني من عرسال متورط بالتفجير
 

نجحت مديرية المخابرات اللبنانية في إفشال مخطط إرهابي تفجيري في رأس بعلبك، وذلك إثرعملية أمنية جريئة أدت إلى إلقاء القبض على أحد العرساليين وهو حسين الحسن بعد تورطه بتفجير عبوتين ناسفتين وثالثة تم تفكيكها من قبل الجيش اللبناني. وكانت مديرية المخابرات قد قامت بعملية رصد ومتابعة الداتا الكاملة والمُفصلة عن المُشتبه به، والكشف عن علاقته بمجموعاتٍ إرهابية، وبعد مراقبة كافة المعطيات والمعلومات سرعان ما تمكنت من تحديد هويته وتوقفيه. إقرأ أيضاً: الحريري محاصر بين السعودية والرئيس عون

وفي التفاصيل كانت مديرية المخابرات قد تمكنت من كشف هوية المشتبه به بعد مراقبة إتصالاته مع تنظيم داعش، وتوصلت المتابعة الأمنية إلى الكشف عن إعطاء القيادات الداعشية أوامرها له بالتفجير. هذا وأعترف المشتبه به "بإنتمائه لتنظيم داعش الإرهابي، وبأنه لم يكن يعمل منفردًا بل تلقى مساعدات من أشخاص من داخل مشاريع القاع، وكشف عن معلومات تتعلق بالمجموعات التي كان على صلة بها". وتسعى مديرية المخابرات إلى التوصل لهذه المجموعات وفقاً لإجراءات أمنية مشددة، وخطة دقيقة.