لفتت وزارة الخارجية الروسية ان نائب وزير الخارجية الروسيغينادي غاتيلوفاكد ضرورة إدراج موضوع مكافحة الإرهاب في أجندة مفاوضات جنيف وضمان التمثيل الشامل للمعارضة. وأشارت في بيان، الى أن غاتيلوف أجرى في جنيف محادثات منفصلة مع كل من المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، ووفد الحكومة السورية برئاسة مندوب دمشق الدائم لدى الامم المتحدة، بشار الجعفري، ورئيسة حركة "المجتمع التعددي"، رندة قسيس، وذلك بالإضافة إلى عدد من الممثلين الخاصين لعدد من الدول الأوروبية. وأوضحت، أن هذه المحادثات جرى خلالها تبادل مفصل للآراء حول جميع جوانب التسوية السورية، موضحا أن الجانب الروسي أعرب عن موقفه المبدئي من موضوع العملية السياسية في سوريا، مشيرة الى ان غاتيلوف شدد أيضا خلال الاجتماعات على أن التقدم الحقيقي في سبيل تسوية الأزمة السورية ليس ممكنا إلا من خلال ضمان تمثيل جميع أطياف المعارضة السورية في الحوار.