أوضح الوزير السابق أكرم شهيب بعد لقاء وفد الحزب التقدمي الاشتراكي رئيس تيار "المردة" النائب سليمان فرنجية انه "أكدنا على اهمية اتفاق الطائف"، مشددا على ان "الانطلاقة الوطنية لقانون انتخابي وطني يجمع لا يفرق يكون فيه توازن كامل على كافة المستويات". ورأى ان "ما شاهدناه في المرحلة الأخيرة فيه نظرة إلغائية لفريق واسع من اللبنانيين وإذا أردنا حلا وطنيا علينا ان نعود إلى اتفاق الطائف ونحن نسعى إلى حل يرضي الجميع ولا يستشني أحدا". وأكد انه "منفتحون على كل الطروحات للاتفاق على اي حل يرضي الجميع وما رأيناه في المرحلة الاخيرة خطير جدا".