أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ان القيادة الفلسطينية مستعدة لاستئناف المفاوضات مع اسرائيل في حال وافقت على وقف الاستيطان، وذلك ردا على خطاب وزير الخارجية الاميركي جون كيري في وقت سابق.   واوضح عباس في بيان تلاه باسمه صائب عريقات "انه في حال وافقت الحكومة الاسرائيلية على وقف النشاطات الاستيطانية وبما يشمل القدس الشرقية، وتنفيذ الاتفاقات الموقعة بشكل متبادل، فإن القيادة الفلسطينية على استعداد لاستئناف مفاوضات الوضع النهائي ضمن سقف زمني محدد وعلى أساس القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة بما فيها قرار مجلس الامن الاخير 2334".