اكد وزير الدفاع التونسي فرحات الحرشاني ان نحو الف تونسي يقاتلون مع تنظيم الدولة الاسلامية في ليبيا وانهم يشكلون تهديدا لتونس.   واعتبر الحرشاني في حديث للصحافيين على هامش مؤتمر حول الامن في باريس انه من  "المبالغ به" القول بان الفين الى ثلاثة الاف جهادي تونسي يقاتلون في ليبيا، لافتا الىانهم في حدود الالف.        وعن الجهاديين الذين تم طردهم من سرت شمال ليبيا قال الوزير: "من المرجح ان يتجه بعضهم جنوبا وبعضهم نحو الغرب".