أمل النائب عاطف مجدلاني في حديث إلى إذاعة "صوت لبنان 93,3" بأن يكون "شهر أيلول بداية لحل الملفات الخلافية حيث سيكون هناك تأليف لجنة لمتابعة موضوع مجلس الشيوخ وقانون الانتخاب للمجلس النيابي". وشدد على "أولوية انتخاب رئيس للجمهورية لتستقيم الامور وننطلق بعدها الى البحث في كل المواضيع الدستورية"، مشيرا الى ان "هناك خوفا من الوصول الى الاستحقاق النيابي من دون وجود رئيس للجمهورية وقانون انتخابي جديد عندها سنقع بالفراغ الكامل". ودعا الاطراف إلى النزول الى "المجلس النيابي وانتخاب رئيس للجمهورية، واذا حصل العماد ميشال عون على الاكثرية عندها سيكون رئيسا وسنذهب لتهنئته"، مؤكدا في المقابل "تمسك المستقبل بترشيح النائب سليمان فرنجية". ورأى أن "الحكومة متعثرة في خطواتها وغير قادرة على مواجهة امور الناس".