أعلن الموفد الدولي الخاص الى سوريا ستافان دي ميستورا ان "اتفاق وقف الاعمال القتالية الساري في هذا البلد منذ شهرين يواجه "خطراً كبيراً" ويجب "انعاشه" قبل الحديث عن تحديد موعد للجولة المقبلة من مفاوضات السلام بين طرفي النزاع".   وقال المبعوث الدولي خلال مؤتمر صحافي في جنيف انه "دعا امام مجلس الامن الدولي كلا من الولايات المتحدة وروسيا، "راعيتي" هذا الاتفاق، الى العمل في سبيل احياء الهدنة السارية منذ 27 شباط".