عاد رئيس "كتلة المستقبل النيابية" الرئيس فؤاد السنيورة الى بيروت بعد زيارة الى ابو ظبي أمس بدعوة من وزير خارجية الامارات العربية المتحدة الشيخ عبدالله بن زايد، في اطار الاجتماع الثاني لمجموعة ال 14، وهي مجموعة تنتمي الى المجتمع المدني وتضم عددا من المسؤولين العرب السابقين.وقد أقام وزير خارجية الامارات للمجموعة مأدبة تكريمية حضرها اضافة الى الرئيس السنيورة، وزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية انور قرقاش، رئيس الوزراء العراقي السابق اياد علاوي، رئيس مجلس الاعيان ورئيس الوزراء الاردني السابق طاهر المصري، امين عام الجامعة العربية السابق عمرو موسى، رئيس الوزراء الليبي السابق محمود جبريل، وزير خارجية مصر السابق احمد ابو الغيط.وكان اللقاء مناسبة للتداول في الاوضاع العربية الراهنة من مختلف جوانبها، وستكون للمجموعة نفسها اجتماعات لاحقة في الفترة المقبلة.