إستقبل رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط، اليوم، في دارته في كليمنصو، القائم بأعمال السفارة الأميركية في بيروت السفير ريتشارد جونز، في حضور نجله تيمور، وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور ونائب رئيس الحزب للشؤون الخارجية دريد ياغي.وكان النائب وليد جنبلاط زار على رأس وفد وزاري ونيابي وحزبي السفارة الفرنسية في بيروت لتقديم التعازي بضحايا الإعتداءات الإرهابية في باريس إلى السفير الفرنسي في بيروت إيمانويل بون وأركان السفارة. وضم الوفد: تيمور جنبلاط، وزير الزراعة أكرم شهيب، وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور، النواب: هنري حلو، أنطوان سعد، مروان حمادة، إيلي عون، نائب رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي للشؤون الخارجية دريد ياغي، ونائب الرئيس الدكتور كمال معوض، أمين السر العام ظافر ناصر إضافة الى السيدة نورا جنبلاط.واستنكر جنبلاط هذه الأعمال الإرهابية التي لا توصف، مؤكدا "تضامنه مع الشعب الفرنسي في هذه اللحظات الصعبة"، ومعبرا عن "مواساته وتعازيه لأهالي الضحايا الذين سقطوا".