أثارت عارضة الأزياء، ميريام كلينك، موجة من الانتقادات بعد أن نشرت صورة على موقع "فيسبوك" وهي شبه عارية في حوض الاستحمام.وكانت كلينك قد علقت على الصورة باللغة الفرنسية، قائلة: "أفعل ما أشاء، لقد اكتفيت!"، ولكن يبدو أن وضعية كلينك استفزت بعض من متابعيها ليأخذ أحدهم خطوة التبليغ عن الصورة لإدارة "فيسبوك"، بحجة احتوائها على العري. ولكن "فيسبوك" لم يتفاعل مع الإبلاغ، إذ نشرت كلينك صورة عن رسالة تلقتها من إدارة الموقع تفيد بأنه "تم الإبلاغ عن صورتك لانتهاكها معايير مجتمع فيسبوك في العري، ولأن الصورة لا تنتهك معيار المجتمع هذا، لم تتم إزالة الصورة".رفض الإدارة لإزالة الصورة أسعد كلينك وجعلها تعلق عليها باللغة الانجليزية ساخرة: "الشعب الأميركي رائع، ولن يزيلوا صورة طبيعية! الحمد لله أن فيسبوك صنعه الأميركيون. أنا أحب الولايات المتحدة الأميركية والشعب الأميركي،" مضيفة بالعامية: "طقوا موتوا يلي عملوا ريبورت".