استخدمت الشرطة التركية في وسط اسطنبول القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي وخراطيم المياه لتفريق تظاهرة احتجاج على العملية العسكرية الجارية ضد المتمردين الاكراد، كما اعتقلت حوالي 10 متظاهرين.والتظاهرة التي شارك فيها حوالى 500 شخص انطلقت بهدوء من شارع الاستقلال الشهير في وسط الشطر الاوروبي من المدينة، ولكن ما ان وصلت الى منتصف الشارع وبدأ المشاركون فيها يطلقون شعارات منددة بحكومة الرئيس الاسلامي المحافظ رجب طيب اردوغان وبالعملية العسكرية التي اطلقتها ضد متمردي حزب العمال الكردستاني حتى تدخلت الشرطة ضدهم.وكان المتظاهرون يحاولون تشكيل سلسلة بشرية تمتد حتى ساحة تقسيم.ووجهت الشرطة خراطيم المياه نحو منتصف الجادة في هذه المنطقة التجارية المكتظة بالمتسوقين، كما القت القنابل المسيلة للدموع باتجاه المتظاهرين الذين حاولوا الاحتماء.