سَأَلْتَني عن زمانٍ فارَقَ الرَّشَدَا وأَهْلُهُ يشتكون الْهَمَّ والنَّكَدَايحطُّ من قدْر أهل الفضل منزلةً والقدْرَ يُعلِي لمن للفضل قد فَقَدَافيه الجهولُ علا بالجهل مرتبةً  واستُبْعِدَ العالِمُ النِّحْريرُ واضْطُهِدَا فلمْ أجدْ سبباً عند الجواب لهُ غيرَ الطُّغاةِ لهمْ يُدْنُونَ من شَهِدَا [العلاّمة السيد علي الأمين]